جمعية الشباب الصحراوي بفرنسا تنظم حفل إستقبال على شرف الأطفال الصحراويين ضمن برنامج "عطل في سلام"


ضاحية باريس (ECS).- نظمت جمعية الشباب الصحراوي بفرنسا يوم السبت الموافق لِ 07/06/2024 حفل إستقبال على شرف الأطفال الصحراويين القادمين من مخيمات العزة والكرامة والمستفيدين من برنامج "عطل في سلام". الحفل نظم على ضفاف نهر "السيين" ببلدية "إيفري سيرسان"، المعروفة بتضامنها مع القضية الوطنية والتي تربطها إتفاقيات توأمة مع بلدية من بلديات الدولة الصحراوية.


الحفل الذي كان عبارة عن جولة ترفيهية لفائدة الأطفال، حضره ممثل الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب بفرنسا الأخ "محمد عالي الزروالي،" و حضور عمدة البلدية. الحدث كان بشراكة مع رابطة النساء الصحراويات بفرنسا و جمعية أصدقاء الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية. 

حفل الإستقبال جاء في إطار محاولة خلق جو مناسب للأطفال الصحراويين و عدم ترك الفراغ لتمكينهم من الاعتزاز بالهوية الوطنية و حثهم على التشبث بمشروعية وعدالة القصية الوطنية وذلك من خلال العادات والتقاليد الشعبية التي تُميز الشعب الصحراوي عن باقي شعوب العالم .

إذ كان للأغنية الوطنية و الزي التقليدي و الألعاب التقليدية كلعبة "السيگ" دور في هذا الحفل و ذلك لتعريف العائلات المضيفة بالثقافة الصحراوية كجزء لا يتجزء من من مقومات الهوية الوطنية.

ليكون البرنامج محاولة لخلق جو من البهجة و السرور في قلوب الأطفال الصحراويين و التقليل من معاناة اللجوء والظروف المناخية الصعبة التي تعرف إرتفاعا مهولا لدرجات الحرارة خلال فترة الصيف.

كل هذا نتيجة وجود إحتلال غاشم من طرف نظام فصل عنصري يقيم أبناء الوطن الواحد من خلال جدار فصل عنصري مليئ بالألغام فرضه الإحتلال المغربي و الذي لا يزال يدير ظهره ويرفض الإنصياع للشرعية الدولية والتي أقرت وجوب تنظيم إستفتاء تقرير المصير يمكن من خلاله الشعب الصحراوي إختيار مستقبله السياسي والتمتع بالحرية والإستقلال. 



إيڤري سيرسان/ضاحية باريس 07/07/2024